Search Website

قال الإمام الصادق عليه‌ السلام:

«إن الله تعالى يقول للعبد يوم القيامة: عبدي! أكنت عالماً؟ فإن قال نعم، قال له: أفلا عملت بما علمت؟ و إن قال كنت جاهلاً٬ قال له: أفلا .تعلمت حتى تعمل؟! فيخصمه فتلك الحجة البالغة»

الطلاق قبل الدخول

1156
يريد الرجوع بعد الطلاق قبل الدخول

١السؤال:ما هو الحكم الشرعي في رجل عقد على امرأة بعقد صحيح ثم طلقها قبل الدخول بها، فتراضيا على المهر المسلم، ولكنه رغب في إرجاعها. هل يرجعها بإرادته ونيته فقط، أم بعقد جديد وباتفاق الإرادتين؟ وفي الفرض الأول إذا دخل بها بعد الرجوع، هل تحسب الأولى طلقة وبقيت له طلقتان فقط؟ أم يجب العقد بعد الطلاق قبل الدخول ولا يحسب الطلاق الأول ويكون من حقه ثلاث تطليقات؟

الجواب:

الطلاق قبل الدخول طلاق بائن فليس للزوج فيه حق الرجوع، فهي لاعدة لها أساساً، بل إذا شاء العودة يجب أن يكون بعقد جديد، ولايُحسب الطلاق قبل الدخول من الطلقات الثلاث إذا تزوجها من جديد.