Search Website

قال الإمام الصادق عليه‌ السلام:

«إن الله تعالى يقول للعبد يوم القيامة: عبدي! أكنت عالماً؟ فإن قال نعم، قال له: أفلا عملت بما علمت؟ و إن قال كنت جاهلاً٬ قال له: أفلا .تعلمت حتى تعمل؟! فيخصمه فتلك الحجة البالغة»

المسالخ

984
سوق المسلمين

١السؤال:نحن طلاب نقيم في إحدى الدول العربية، ونأكل من المطاعم والمطابخ، علماً بان هذه الدولة معروف عنها وبحسب تصريحات وسائل إعلامها أنها تستورد كثيراً من اللحوم المثلجة الأجنبية، وحتى بعض أصحاب المطاعم يجيبوننا بأن اللحوم أجنبية الذبح، وأحد أهل المدينة يصرح لي أن اغلب من يعمل في المسالخ لا يعرفون من دينهم إلا الاسم فقط، حتى أن بعضهم -حسب قول مَنْ يعاشرهم ويخالطهم- من شاربي الخمور أيضاً، بل إن عموم أهل هذه المدينة من غير الملتزمين بالدين.. ما حكم الأكل في مطاعمها؟ وهل يجب علينا السؤال؟ وما حكم أكل اللحوم المجمدة التي يكتب عليها أنها ذبحت حلالاً في نفس هذه البلدة؟

الجواب:

سوق المسلمين أمارة على الصحة، وكذلك يد المسلم، شريطة أن لا تكون هناك ظواهر يطمئن إليها الإنسان بما يخالف هذه الأمارة.