Search Website

قال الإمام الصادق عليه‌ السلام:

«إن الله تعالى يقول للعبد يوم القيامة: عبدي! أكنت عالماً؟ فإن قال نعم، قال له: أفلا عملت بما علمت؟ و إن قال كنت جاهلاً٬ قال له: أفلا .تعلمت حتى تعمل؟! فيخصمه فتلك الحجة البالغة»

اليمين، يمين البراءة، انعقاد اليمين، النذر والعهد واليمين

1598
يمين البراءة

١السؤال:ما حكم من يحلف بالله وبعده ينقض هذا الحلف؟، كأن يقول أبرأ من حول الله وقوته إلى حولي وقوتي إذا رجعت إلى الأمر الفلاني؟ وكذلك الحلف بالقرآن بأن أضع يدي على المصحف وأقسم؟

الجواب:

ج: لا تنعقد اليمين بالبراءة من الله سبحانه ولا يترتب على هذه اليمين شيء، إلا أنّ هذه اليمين بذاتها محّرمة ويأثم من يحلف بها وعليه الإستغفار، كما أن الحلف بالقرآن لا يترتب عليه شيء أيضاً.