Search Website

قال الإمام الصادق عليه‌ السلام:

«إن الله تعالى يقول للعبد يوم القيامة: عبدي! أكنت عالماً؟ فإن قال نعم، قال له: أفلا عملت بما علمت؟ و إن قال كنت جاهلاً٬ قال له: أفلا .تعلمت حتى تعمل؟! فيخصمه فتلك الحجة البالغة»

جار المسجد

971
المساجد والجيران

١السؤال:مسجد تقام فيه فواتح المؤمنين وصلاة الجماعة مع وجود الصوت خارج المسجد للصلاة والفواتح، ويدعي جار المسجد تأذيه منه (في الفجر والظهر صلاة، والضحى والعصر فاتحة، وليلاً لصلاة العشائين ثم فاتحة). فهل يجوز لهم ذلك؟ وهل كون بقية الأماكن تفعل ذلك وجريان العادة به مما يجوِّز الأمر؟ وهل له أن يتصرف بقطعه بعد طلبه منهم وعدم رضاهم بجعل الصوت داخل المسجد أو تغيير مكان السماعة؟

الجواب:

المسجد مرفق من المرافق العامة وحق من حقوق الناس، ومن حقهم أن يستمعوا إلى الأذان في أوقاته، ولكن إذا تجاوز القائمون على المسجد الحدود العرفية في الاستفادة من المسجد مما سبب ضرراً للجيران أو غيرهم، فللجيران أن يمنعوا ذلك بالتي هي أحسن.