Search Website

قال الإمام الصادق عليه‌ السلام:

«إن الله تعالى يقول للعبد يوم القيامة: عبدي! أكنت عالماً؟ فإن قال نعم، قال له: أفلا عملت بما علمت؟ و إن قال كنت جاهلاً٬ قال له: أفلا .تعلمت حتى تعمل؟! فيخصمه فتلك الحجة البالغة»

سباحة الصبي، مسبح مختلط

1852
حكم السباحة المختلطة

١السؤال:هل يجوز لطفل عمره 11 سنة أن يسبح في مسبح كبير مع نساء يلبسن ملابس السباحة؟ وهل يجوز ذلك للرجل، علماً بأنني أعيش في امريكا حيث يعتبر المجتمع هذا الامر عاديا جداً؟

الجواب:

ج: لا ينبغي للذكر البالغ أن يسبح في مسبح مختلط مع النساء لأنه قد يؤدي الى الحرام مثل النظر الى اجسامهنّ او التماس معهن او ما اشبه، والأحكام الشرعية لا تتغير حسب عادات المجتمعات المختلفة. أما الولد غير البالغ فلا يحرم ذلك بشكل مبدئي، إلا إذا كنتم تعرفون أن هذا العمل يؤثّر سلباً على تربيته وسلوكه في المستقبل.