Search Website

قال الإمام الصادق عليه‌ السلام:

«إن الله تعالى يقول للعبد يوم القيامة: عبدي! أكنت عالماً؟ فإن قال نعم، قال له: أفلا عملت بما علمت؟ و إن قال كنت جاهلاً٬ قال له: أفلا .تعلمت حتى تعمل؟! فيخصمه فتلك الحجة البالغة»

عباءة الكتف، حدود الحجاب، الحجاب وحدوده

1710
موقف العلماء من الحجاب

١السؤال:حجاب المرأة اليوم في خطر في ظل المغريات، مثل عباءة الكتف التي يتدخل في صنعها الأجانب ولا تُعبِّر عن حجاب شرعي، نريد موقفاً موحَّداً من علماء المسلمين والمراجع العظام لإرشاد وتوجيه المرأة نحو الحجاب الشرعي والتركيز على حجاب سيدة نساء العالمين الزهراء عليها السلام، وذلك للحد من ظاهرة الفسق والتبرُّج كما هو حاصل اليوم.

الجواب:

ج: موقف الفقهاء والمراجع حول الحجاب موحَّد وواضح وهو: وجوب ستر المرأة رأسها وشعرها وبدنها ما عدا الوجه والكفين عن نظر الأجنبي وعدم إبداء زينتها، أما كيفية الستر فمتروك للمرأة نفسها، شرط أن لا يكون الساتر سبباً لإبراز مفاتنها.
أما ظواهر الفسق والتبرّج في المجتمع فالجميع يتحمّل مسؤولية ذلك، وفي طليعة المسؤولين الأسرة والوالدان، فالتربية داخل العائلة لها دور كبير في تنشئة جيل ملتزم وعفيف.